نائب رئيس بلدية الاحتلال بالقدس سابقا: المستقبل الصهيوني بالقدس في خطر

القدس المحتلة - القسطل: اعترف نائب رئيس بلدية الاحتلال في القدس سابقا (2013 -

نائب رئيس بلدية الاحتلال بالقدس سابقا: المستقبل الصهيوني بالقدس في خطر
مستوطنون في القدس

القدس المحتلة - القسطل: اعترف نائب رئيس بلدية الاحتلال في القدس سابقا (2013 - 2017) عوفر بروكوفيتش أن هناك ثغرة كبيرة بين المستوطنين المتدينين والعلمانيين في القدس المحتلة. 

وقال إن القدس بالنسبة للمستوطنين ليست في حالة جيدة، والقواسم المشتركة لدى المستوطنين تتآكل، وهناك نقص كبير في عدد العلمانيين الصهاينة ناجم عن الهجرة العسكية. 

وأضاف أن البيانات الاستراتيجية للقدس لا تتحسن (من منظور الاحتلال)، وليس هذا فحسب، بل إنها تزداد سوءا، ووصلت الهجرة العكسية إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق.

والمشاكل الرئيسية التي تزعج بروكوفيتش، ليست فقط قضية الهجرة العسكية، بل التغيير في طابع مختلف المناطق والأحياء في القدس، على حد قوله.

وشدد  نائب رئيس بلدية الاحتلال في القدس سابقا، بروكوفيتش، على أن المستقبل الصهيوني في القدس في خطر، وبعض الأسباب تتعلق بالإدارة الذاتية.

وكانت بيانات رسمية نشرها الاحتلال في مطلع العام الجاري قد أشارت إلى أن القدس تحتل المرتبة الأولى في ميزان الهجرة الداخلي العكسي لدى المستوطنين. وفقًا لتقديرات المكتب المركزي الإسرائيلي للإحصاء لعام 2021  هاجر من المدينة 10902 مستوطنا خلال العام 2021 وهو العام الذي شهد مواجهات مع الفلسطينيين. 

 

 

. . .
رابط مختصر
مشاركة الخبر: