الحكم على ثلاثة شبّان من الطور بالسجن الفعلي

أسرى القدس

الحكم على ثلاثة شبّان من الطور بالسجن الفعلي
الأسرى الثلاثة

القدس المحتلة- القسطل: قضت محكمة الاحتلال "المركزية" اليوم الأربعاء، بالسجن الفعلي بحق ثلاثة شُبّان مقدسيين، من بلدة الطور شرق القدس المحتلة.

وأفاد رئيس لجنة أهالي أسرى القدس، أمجد أبو عصب، بأن المحكمة "المركزية" أصدرت حكماً جائراً بالسجن الفعلي على الشبّان المقدسيين؛ نواف أبو الهوى، ورامي صلاح الدين وإبراهيم حنيطي لفتراتٍ متفاوتة. 

وأوضح أن الأسير المقدسي نواف أيمن أبو الهوى (19 عاماً)، صدر بحقه حكماً بالسجن الفعلي لمدة سبع سنوات، وهو معتُقل منذ الثاني من حزيران/يونيو 2021.

أما الأسير المقدسي رامي عارف صلاح الدين (21 عاماً)، صدر بحقه حكماً بالسجن لمدة خمس سنوات، وكان قد اعتُقل في الخامس عشر من تموز/يوليو 2021.

والأسير المقدسي إبراهيم خالد حنيطي (19 عاماً)، صدر بحقه حكماً بالسجن لمدة 14 شهراً، وقد اعتقلته سلطات الاحتلال في الخامس عشر من حزيران/يونيو 2021، وسيعانق حريّته ويعود لأحضان عائلته اليوم الأربعاء.

وكان الشُبّان الثلاثة قد تعرّضوا لتحقيقاتٍ قاسية ومُطولة، وحُرم أبو الهوى والحنيطي من تقديم امتحانات الثانوية العامة حيث كانوا يتحضرون لها في حينه.

يُشار إلى أن الاحتلال صعّد من اعتقال الشبان والأطفال والفتية في مدينة القدس المحتلة، ويواصل محاكمتهم وزجّهم في السجون بتهمٍ تتعلق بمقاومتِه.  

. . .
رابط مختصر