القدس ترفض منهاج الاحتلال: الإضراب الشامل يعمّ المدارس والتزام كبير لدى الأهالي

إضراب شامل في القدس

القدس ترفض منهاج الاحتلال: الإضراب الشامل يعمّ المدارس والتزام كبير لدى الأهالي
صورة أرشيفية

القدس المحتلة - القسطل: عمّ الإضراب الشامل، صباح اليوم الاثنين، المؤسسات التعليمية والمدارس في القدس رفضًا لمحاولات الاحتلال فرض المنهاج "الإسرائيلي" والمحرّف.

وفي هذا السياق قال الناطق الاعلامي لاتحاد أولياء الأمور في القدس رمضان طه في حديث لـ "القسطل" إن القوة الحقيقية التي أنجحت هذا الإضراب هي الالتزام من طرف الأهالي، والذي بلغت نسبته أكثر من 95%.

واعتبر أن هذا الالتزام هو تعبير عن حرص الأهالي على هوية أبنائهم، وإدراكا منهم لخطورة إدخال المناهج "الإسرائيلية" إلى المدارس الفلسطينية.

وتابع في حديثه:"اليوم نفتخر بأهالي القدس بعد التزامهم الحديدي في الخطوة التي دعت لها القوى الوطنية والاسلامية تعبيراً عن رفض المقدسيين لإدخال المناهج الإسرائيلية وتحريف المناهج الفلسطينية".

وأشار إلى أن الاتحاد العام لأولياء الأمور يترقب رد فعل وزارة المعارف لدى الاحتلال وبناء على ذلك سيتحدد إن كان هناك خطوات جديدة في هذا السياق.

وختم حديثه: "نتوقع أن يكون هذا الإضراب حاسم في عدم إدخال المناهج الإسرائيلية إلى مدارسنا ونهاية الإشكاليات المتعلقة بالتعليم في القدس".

وجدير بالذكر أن القوى الوطنية والاسلامية في القدس أعلنت قبل أيام عن الإضراب الشامل لكافة مدارس القدس اليوم الاثنين، وأكدت أن كل من يخرق الإجماع الوطني والخطوة المتخذة يتحمل المسؤولية الوطنية والأخلاقية والدينية.

وشددت القوى على رفضها المطلق والتام لمحاولات فرض منهاج مزيف أو مستحدث على الطلبة المقدسيين في جميع المدارس على اختلاف مرجعياتها الاكاديمية، وعلى أنها لن تقبل إلا بالمنهاج الفلسطيني.

. . .
رابط مختصر
مشاركة الخبر: