الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى رغم إجراءات الاحتلال

صلاة الجمعة في المسجد الأقصى

الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى رغم إجراءات الاحتلال
صلاة الجمعة في المسجد الأقصى

القدس المحتلة - القسطل: أدى ظهر اليوم الجمعة، 45 ألف مصل صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، في ظل التشديدات والقيود التي فرضتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في محيط البلدة القديمة والمسجد المبارك منعاً لوصولهم.

وبحسب ما أفادت مصادر محلية، فإن قوات الاحتلال اقتحمت المصلى المرواني، وفتشت في هويات المصلين، إلى جانب تحرير عشرات المخالفات لمركبات المصلين في منطقة باب الأسباط.

وتركز وجود قوات الاحتلال في شوارع مدينة القدس ومحيط المسجد الأقصى، وانتشرت بشكل أكبر عند بوابات المسجد الأقصى، وأوقفت المصليين ودققت في هوياتهم الشخصية، وفرضت تضييقات على الأهالي الوافدين إلى المسجد، ومنعت المسعفين من إدخال أدوات الإسعاف الأولي إليه.

ويشار إلى أنه لبى آلاف المواطنين، فجر اليوم الجمعة، نداء الفجر العظيم في المسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي في الخليل ومسجد النصر في نابلس وعدد من المساجد في الضفة الغربية المحتلة.

في القدس المحتلة، لبّى آلاف المقدسيون وفلسطينيو الداخل المحتل عام 1948 والضفة المحتلة، نداء الفجر العظيم بالمسجد الأقصى المبارك.

وأفادت مصادر مقدسية أن ساحات ومصليات المسجد الأقصى امتلأت بالمصلين، في سياق مواصلة الرباط داخل المسجد والبلدة القديمة في القدس المحتلة، لمواجهة مخططات الاحتلال التهويدية، والتأكيد على إسلامية المسجد في مواجهة مخططات المستوطنين لتهويد المسجد.

. . .
رابط مختصر
مشاركة الخبر: