الأسير المقدسي محمد شماسنة يدخل عامه الاعتقالي الـ 30

على التوالي

الأسير المقدسي محمد شماسنة يدخل عامه الاعتقالي الـ 30
أرشيفية

القدس المحتلة - القسطل: دخل الأسير المقدسي محمد يوسف شماسنة اليوم، عامه الـ 30 في سجون الاحتلال الإسرائيليّ، وهو من بلدة قطنة شمال غرب القدس، ومعتقل منذ الثاني عشر من نوفمبر / تشرين الثاني عام 1993، وله شقيق آخر معتقل كذلك منذ عام 1993 وهو الأسير عبد الجواد شماسنة.

وتعرض الأسير شماسنة بعد اعتقاله لتحقيقٍ قاسٍ وطويل استمر لمدة 45 يومًا، ولاحقًا حكم عليه الاحتلال بالسّجن المؤبد ثلاث مرات و20 عامًا، وأضيف على حكمه لاحقًا عشر سنوات.

وبحسب ما أفاد نادي الأسير الفلسطيني فإن الأسير شماسنة (53 عامًا) من بين 25 أسيرًا تعتقلهم سلطات الاحتلال منذ ما قبل توقيع اتفاقية أوسلو، حيث رفضت سلطات الاحتلال الإفراج عنهم خلال صفقات التبادل التي تمت، وكذلك الاتفاقات التي جرت في إطار "المفاوضات".

ويشار إلى أنه خلال سنوات اعتقاله تمكّن من متابعة دراسته وحصل على شهادة الثانوية العامة، والبكالوريوس، ويعاني اليوم من مشاكل صحيّة نتيجة الظروف الاعتقالية القاسية التي واجهها على مدار سنوات اعتقال ال29 المتواصلة.

كما أن الأسير شماسنة متزوج وله ثلاث بنات حينما اُعتقل كانت أصغرهن تبلغ من العمر شهرين، واليوم هو جد لأكثر من عشرة أحفاد.

. . .
رابط مختصر
مشاركة الخبر: