الاحتلال يمدد اعتقال الزوجين جمال وزينة عمرو: فليسلم الأقصى

اعتقلا من داخل المسجد الأقصى

الاحتلال يمدد اعتقال الزوجين جمال وزينة عمرو: فليسلم الأقصى
المرابطة زينة عمرو وزوجها جمال

القدس المحتلة - القسطل: مددت قوات الاحتلال ليلة أمس، اعتقال الزوجين جمال وزينة عمرو إلى يوم غد الأربعاء، بعدما جرى اعتقالهما في ظهر ذات اليوم من داخل المسجد الأقصى.

وفي هذا السياق صرح نجلهما رضوان عمرو حول اعتقال والديه أنه استلم ليلة أمس من شرطة الاحتلال في مركز القشلة بعض الأمانات والأغراض التي كانت مع والديه في المسجد الأقصى لحظة اعتقالهما.

وقال: "رأيت والدتي زينة عمرو البالغة من العمر 58 عاماً مكبلة في حجرة التحقيق بعد مضي 10 ساعات على احتجازها على مقاعد حديدية ضيقة وباردة في القشلة، لكنها كانت بمعنويات عالية وتقول للجميع : "وليسلم الأقصى".

وأوضح أنه سيجري تحويلها من مركز القشلة إلى سجن الرملة على أن يتم إعادتها فجر اليوم من الرملة إلى محكمة الاحتلال في القدس.

وحول ظروف اعتقال والده الباحث جمال عمرو، فقد بين أن جرى تحويله ليلة أمس سجن المسكوبية في القدس ولم تسمح له سلطات الاحتلال رؤيته أو إدخال الدواء الخاص به.

وجدير بالذكر أنه من المقرر أن تعقد محكمة الاحتلال جلسة محاكمة لهم صباح اليوم الأربعاء.

. . .
رابط مختصر
مشاركة الخبر: