الأسير المقدسي سامر العيساوي يعلق إضرابه عن الطعام بعد 27 يوماً

بعد الاستجابة لمطالبه

الأسير المقدسي سامر العيساوي يعلق إضرابه عن الطعام بعد 27 يوماً
أرشيفية

القدس المحتلة - القسطل: علق الأسير المقدسي سامر العيساوي، اليوم الجمعة إضرابه عن الطعام الذي استمر 27 يوما، بعد استجابة إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي لمطالبه.

وأفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن الأسير سامر العيساوي علق إضرابه عن الطعام بعد استجابة إدارة مصلحة السجون لمطالبه بنقله من زنازين "ريمون" إلى سجن "النقب".

وأوضحت الهيئة أن الأسير العيساوي بدأ إضرابه تضامنا مع ذوي الشهداء المحتجزة جثامينهم لدى الاحتلال، ونتيجة لذلك نقلته إدارة السجون تعسفا إلى العزل الانفرادي في سجن "ريمون" بعد رفضه فك إضرابه.

ويشار إلى أن قوات الاحتلال تحتجز جثامين 105 شهداء في الثلاجات، بالإضافة لـ 256 شهيدًا في مقابر الأرقام، بينهم 9 أطفال، و3 شهيدات، و 8 أسرى أمضوا فترات مختلفة في سجون الاحتلال.

وكان العيساوي، وهو من بلدة العيسوية شمال شرق القدس المحتلة، قد اعتقل عام 2003 وحكم عليه بالسجن 30 عاما، قبل أن يفرج عنه عام 2011 في إطار صفقة تبادل، إلا أنه أعيد اعتقاله في يوليو/تموز 2012.

وبعد اعتقاله عام 2012، بدأ العيساوي إضرابا عن الطعام لمدة 9 أشهر، وهو بذلك يكون صاحب أطول إضراب عن الطعام، لينتزع بعد ذلك حريته في كانون الأول/ديسمبر 2013، ليعاود الاحتلال اعتقاله في حزيران/يونيو 2014.

. . .
رابط مختصر
مشاركة الخبر: