مركز "مُعطى": 222 اعتداءً للمستوطنين في القدس خلال النصف الأول من العام الجاري

اعتداءات المستوطنين في القدس

مركز "مُعطى": 222 اعتداءً للمستوطنين في القدس خلال النصف الأول من العام الجاري
اعتداءات المستوطنين في القدس

القدس المحتلة- القسطل: وثّق مركز المعلومات الفلسطيني "مُعطى"، ارتفاعاً لافتاً لاعتداءات المستوطنين ضد الفلسطينيين، خلال النصف الأول من العام الجاري 2022، حيث رصد المركز 1062 اعتداءً خلال هذه الفترة. 

ورصد المركز اعتداء المستوطنين على الفلسطينيين ومقدساتهم بشكلٍ واسع، من زيادة أعداد المقتحمين للمسجد الأقصى المبارك، والإصرار على مظاهر الاستفزاز كإقامة "مسيرات الأعلام"، إلى عمليات القتل المباشر التي راح ضحيتها ثلاثة فلسطينيين، إضافةً إلى (429) مصاباً فلسطينياً. 

بالأرقام.. اعتداءات المستوطنين في القدس

ووثّق مركز "مُعطى" انتهاكات واعتداءات المستوطنين في مدينة القدس المحتلة خلال هذه الفترة، حيثُ سجل عملية دهس واحدة، و8 اعتداءات بالحجارة، و18 اعتداءً بالضرب ضد المقدسيين. 

فيما بلغ عدد المرات التي أطلق فيها المستوطنون النار صوب المقدسيين ومنازلهم 4 مرات، أما عدد رشّ الغاز بلغ 7 مرات، ووثّق المركز 9 اقتحامات نفّذها المستوطنون لمناطق بهدف التضييق على المقدسيين، وإغلاقٍ واحد للطرق. 

كما تم رصد 6 عمليات تخريب للممتلكات الخاصة بالمقدسيين، وإضرام النار مرةً واحدة في مزارعهم وممتلكاتهم. 

وقد ارتكب المستوطنون 137 اعتداءً وتدنيساً بحق دور العبادة والمقدسات، و4 أعمال استيطانية في المدينة المقدّسة، و26 اعتداءً آخراً. 

تصاعدٌ ملحوظ..

ويأتي تصاعد جرائم المستوطنين منذ مطلع العام الجاري حتى اليوم، امتداداً لعام 2021 الماضي، والذي حفل بالاعتداءات قبيل وبالتزامن مع معركة "سيف القدس"، حيث برز عنف المستوطنين المُنظم والذي ترعاه مؤسسات الاحتلال الرسمية ضد الفلسطينيين بشكلٍ لافت. 

ووفقاً للمركز،  فقد بلغت اعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية والقدس المحتلتين خلال شهر كانون الثاني (87) اعتداءً، و(102) في شباط، أما في آذار (42) اعتداءً، و(94) في نيسان، و(202) في أيار، و(79) خلال شهر حزيران الحالي (حتى لحظة إعداد التقرير).

. . .
رابط مختصر