الأسير المقدسي مجدي زعتري يدخل عامه الـ 20 في الاعتقال

يدخل عامه الاعتقالي الـ 20

الأسير المقدسي مجدي زعتري يدخل عامه الـ 20 في الاعتقال
صورة تعبيرية

القدس المحتلة - القسطل: دخل اليوم الثلاثاء الأسير المقدسي مجدي بركات عبد الغفار الزعتري البالغ من العمر 43 من حي واد الجوز بالقدس المحتلة عامه الاعتقالي العشرين على التوالي داخل سجون الاحتلال.

وبحسب ما أفاد رئيس لجنة الأسرى في القدس أمجد أبو عصب فإن زعتري يقضي حكما بالسجن المؤبد 23 مرة، وقد اعتقل بتاريخ 13/9/2003 ووجهت له تهم بنقل الاستشهادي رائد مسك من مدينة الخليل، والذي نفذ عملية في القدس المحتلة بتاريخ 19/8/2003 أدت إلى 24 مستوطنا إسرائيليا.

وتنقل زعتري بين كافة السجون، ويقبع حاليا في سجن رامون الصحراوي، كما أنه متزوج وأب لطفلين، وتعرض للعقاب والعزل أكثر من مرة على خلفية مواقفه المساندة لحقوق الأسرى.

جدير بالذكر أن عدد أسرى مدينة القدس بلغ حوالي 410 أسرى، يتوزعون على كل من سجن رامون ومجدو وعسقلان وهداريم والنقب وايشل والدامون وشطّة ونفحة وعوفر. وكانت أعلى نسبة اعتقالات خلال آب/أغسطس، في القدس، وبلغت (148) حالة، من بينها (30) طفلاً وقاصراً، و(7) من النساء، تليها الخليل بـ(118) حالة، وبيت لحم بـ(96) حالة اعتقال، فيما بلغ عدد أوامر الاعتقال الإداريّ الصّادرة خلال الشّهر؛ (272) أمراً، منها (143) أمراً جديداً، و(129) أمر تجديد.

 

. . .
رابط مختصر
مشاركة الخبر: